شركة الفنون تصميم وبرمجة التطبيقات

هل مرض الطاعون يقتل القطط؟

آخر تحديث: 25 يناير 2023
هل مرض الطاعون يقتل القطط؟

هل مرض الطاعون يقتل القطط؟ حيث يعتبر مرض الطاعون الذي يصيب القطط من أشد الأمراض فتكًا بها، بالإضافة إلى أنه من الممكن انتقاله إلى المربي أو المزارع، وكل إنسان على تماس مع القطط المصابة. سنتكلم من خلال مقالنا هذا من خلال موقع اقرا عن مرض طاعون القطط كما سنذكر هل يقتل القطط هذا المرض أم لا.

مرض طاعون القطط

إن مرض طاعون القطط هو مرض معد ينتشر بين القطط غير المحصنة بلقاحات مضادة للفيروس الناقل (Yersinia pestis) أو اليرسينيا الطاعونية، وتكمن الخطورة الشديدة أن هذا المرض ينتقل للإنسان، ويمكن أن ينهي حياته. يوجد ثلاثة أنواع من الطاعون تم تصنيفها تبعًا لمكان الإصابة بالفيروس من جسد القط، وهذه الأنواع هي: [1]

  • الطاعون الدبلي؛ والذي يستهدف الغدد اللمفاوية لدى القطط.
  • طاعون إنتان الدم؛ والذي يستهدف الأوعية الدموية.
  • الطاعون الرئوي؛ والذي يستهدف الجهاز التنفسي لدى القط، هذا النوع هو الأشد خطورة، وفي أغلب حالاته يؤدي لموت القط المصاب.

هل مرض الطاعون يقتل القطط؟

نعم، من الممكن أن يقتل مرض الطاعون القطط في حال عدم التشخيص السريع للإصابة وكذلك عدم التعامل الصحيح معها وعلاجها بالشكل الطبي المعتمد. كما تعد القطط المصابة خطرًا حقيقيًا على الطبيب البيطري المعالج، أو على صاحب القط، أو على المزارع، حيث يعتبر جسم الإنسان مستضيفًا ممتازًا بالنسبة للفيروس الناقل. والجدير ذكره أن الكلاب كذلك معرضة للطاعون إلا أن القطط تتأثر بشكل أكبر وعرضة للموت وظهور حالات سريرية مهمة أكثر. [2]

سبب طاعون القطط

إن السبب الرئيسي لإصابة القطط بالطاعون هو انتقال فايروس اليرسينيا الطاعونية لها، حيث يمكن ان ينتقل هذا الفيروس للقط عن طريق البراغيث الحاملة له وكذلك عن طريق أكل القوارض كالفئران والجرذان المصابة، ويجدر الذكر أن القطط البرية هي الأكثر عرضة لانتقال المرض من القطط الأليفة المنزلية حيث تعتبر مواطن الحياة البرية مليئة بمصادر اليرسينيا الطاعونية مثل أكوام الخشب وغيرها.

هل مرض طاعون القطط معدي للإنسان

نعم إن مرض طاعون القطط معدي للإنسان وبشكل خاص الطاعون الرئوي، وهنا نخص بالذكر الطاقم الطبي البيطري حيث يعتبر المعرض الأكبر لانتقال الفيروس إليه عبر الطرق التالية: [3]

  • الاتصال مع المفرزات المعدية أو رذاذ الط المصاب التنفسي وحتى مع إفرازاته الفموية.
  • تعرض الطبيب لخدوش أو عضات من القط المصاب.
  • في حال التماس مع البراغيث الناقلة لليرسينيا الطاعونية.
  • التماس مع الأدوات الطبية المستخدمة لفحص القط المصاب، أو التي تم أخذ مسحات عن طريقها.
  • عند تشريح جثة القط المصاب من قبل الطبيب البيطري.

أعراض طاعون القطط

تشترك الأنواع الثلاثة للطاعون بعدد من الأعراض مثل الخمول والحمى وانخفاض الوزن والإقياء والإسهال، أما الأعراض المميزة لكل نوع على حدا فهي كالتالي: [4]

  • أعراض الطاعون الدبلي:
    • ضخامة الغدد اللمفاوية.
    • خراجات جلدية.
    • تقرحات فموية.
    • مفرزات عينية.
    • فرط تنسج خلوي.
    • غيبوبة.
  • أعراض طاعون إنتان الدم:
    • تسرع ضربات القلب.
    • نبض منخفض.
    • جلطات دموية.
    • ضائقة تنفسية حادة.
  • أعراض الطاعون الرئوي؛ نفس أعراض طاعون إنتان الدم بالإضافة إلى:
    • السعال.
    • العطاس.
    • أصوات رئوية حادة (صفير رئوي).

تشخيص مرض طاعون القطط

يعمل الأطباء البيطريين على استبعاد الإصابات الفيروسية الأخرى، والوصول إلى التشخيص الدقيق للإصابة بطاعون القطط عبر الطرق التالية:

  • فحص سريري جسدي بالكامل للقط.
  • أخذ عينة دم محيطي او عينة فموية أو عينة عقد لمفاوية وإجراء فحوص مجهرية عليها مثل فحوص غيمزا ورايت وغرام ووايسون.
  • أخذ عينات بيولوجية مناسبة للاختبار التشخيصي مثل نضح العقد اللمفاوية وعينات من الكبد والطحال والرئة والنخاع العظمي.
  • إجراء مسحات للفم في حال كان يوجد إصابات فموية.
  • اختبار فيروس اللوكيميا، ونقص المناعة لدى القطط لاستبعادهما.

علاج مرض طاعون القطط

أفضل طريقة لعلاج طاعون القطط هي الصادات الحيوية؛ واهمها:

  • الستربتومايسين حيث يملك أفضل فعالية ضد فايروس اليرسينيا الطاعونية إلا انه صاد حيوي بشري ولا يمكن توافره في المشافي البيطرية.
  • الجنتامايسين في حال كان المرض في بدايته ولم تظهر المضاعفات الخطيرة على القط المصاب.
  • الدوكسيسيكلين والتتراسيكلين والكلورامفينيكول تعتبر خيارات جيدة أخرى للعلاج.

مدة الشفاء من طاعون القطط

عند بداية علاج القطط المصابة يتم إعطاؤها الجرعات العلاجية حقنًا، وبعد 72 ساعة؛ في حال تحسنها يتم إرسالها للمنزل لمتابعة العلاج المنزلي حيث تتراوح مدة الشفاء من الطاعون من 10 ل 21 يومًا. يجدر الذكر أن صاحب القط المصاب يتم وصف جولة من الصادات الحيوية المناسبة له وقاية من العدوى علمًا أن القط المصاب بعد أن يمضي على علاجه بالمضادات الحيوية 72 ساعة يصبح غير ناقل للعدوى.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام سطور مقالنا الذي ذكرنا من خلاله هل مرض الطاعون يقتل القطط؟ كما عرفنا بهذا المرض وذكرنا إذا كان معديًا للإنسان أم لا كما أدرجنا أهم أعراضه وطرق العلاج الفعالة له مع ذكر مدة العلاج للشفاء التام منه.

أسئلة شائعة

  • متى تظهر أعراض طاعون القطط؟

    تظهر أعراض طاعون القطط بعد يومين إلى سبعة أيام من انتقال الفايروس للقط وانتهاء فترة حضانته.

  • هل يمكن شفاء القطط من الطاعون؟

    نعم، يمكن شفاء القطط من الطاعون بشكل خاص إذا بقيت القطة على قيد الحياة بعد 5 أيام من بدء العلاج.