موقع اقرا » الزواج والحب » منوعات للأحبة » كيفية تمييز العلاقة العاطفية السامة

كيفية تمييز العلاقة العاطفية السامة

كيفية تمييز العلاقة العاطفية السامة


العلاقات العاطفية السامة

تتمثل العلاقة السامة بسلوكيات غير آمنة أو ضارة عاطفيًا من الطرف السيء لشريك حياته سواء كانت بشكل مقصود أو غير مقصود، والتي تجعل حياة الطرف الآخر أسوأ مع مرور الوقت، ولأهمية وخصوصية العلاقات العاطفية فإنّها من أكثر العلاقات المُعرَّضة لمشاكل السميّة وخطورتها، ومن المهم إدراك هذه السلوكيات لتفادي الأضرار النفسية أو الجسدية باتخاذ ردة الفعل المناسبة، إمّا بإيجاد الحلول المناسبة مع الشريك للوصول إلى علاقة صحية ناجحة، أو بالتخلي عنه والمُضي قدمًا في حال عدم قابليته للتغيُّر.[١]

كيف تدرك أنك في علاقة عاطفية سامة؟

قد تكون علامات العلاقة العاطفية السامة خفية في بعض الأحيان أو شديدة الوضوح، ومن أبرز هذه العلامات:

  • تقليل الشأن: فتجد الطرف السيء يسعى للتقليل من قيمتك بأفعاله أو كلامه؛ كالسخرية من أفكارك أو معتقداتك أو رغباتك، وخاصةً في الأماكن العامة، ولن يتوقف حتى لو طلبت منه ذلك.[٢]
  • الإيذاء الجسدي أو اللفظي: فتجده يقوم بأفعال عنيفة أثناء التعامل معك كالصراخ والضرب.[٣]
  • حب السيطرة: وذلك بالسيطرة على أفعالك وكلامك وأفكارك، وغالبًا ما يستخدم الغضب والصراخ والتهديد بتركك في حال عدم استجابتك لسيطرته.[٢]
  • الشعور بالذنب: يحاول الطرف السيئ جعلك تشعر بأنك مخطئ ومذنب تجاه الآخرين بإلقاء اللوم عليك دائمًا، بسبب أخطاء في الماضي أو بدون سبب.[٢]
  • الغيرة والشك: فتجده يعبر عن غيرته بأفعال وأقوال مؤذية، وتصل إلى الشك في أغلب الأحيان.[٣]
  • القلق الدائم: فتشعر وأنت معه دائمًا بتوتر يمنعك من إبداء آرائك ومشاعرك، كما أنك تشعر بالقلق والخوف من حدوث أمر سيء وهو غائب عنك.[٣]
  • الجدال المستمر: فتجد أنك في نقاشات مستمرة معه ولفترات طويلة من أجل الجدال فقط وليس للوصول إلى حلول.[٣]
  • التصنع: فلا تكون معه على طبيعتك، فتتصرف كما يحب لسعادته فقط، أو خوفًا من انتقاده لك.[٣]
  • التذبذب: فتجد الطرف السيئ مزاجيًا في مشاعره وتعابيره العاطفية، فيُظهٍر أحيانًا مشاعره لك بقوة، وأحيانًا يَظهر بصورة لا مبالية لك.[٣]
  • نقص الاهتمام والرعاية: فتجده مهملًَا في أداء واجباته تجاهك، ولا يبادر بفعل ما تحب، كما أنك تتجنب طلب أي شيء منه لتأكدك من أنه لن يقوم به.[٣]

كيف تتعامل مع العلاقة العاطفية السامة؟

يتطلب الوصول إلى علاقات عاطفية ناجحة جهدًا من كلا الطرفين، فإذا اتضح لك أنك في علاقة عاطفية سامة، يمكنك اتباع أحد هذه الطرق للتعامل معها:[٤]

  • مواجهة شريك حياتك: قم في البداية بتقييم هذه العلاقة وتحديد احتياجاتك من الطرف الآخر، ثم اختر المكان الهادئ والوقت المناسب وأخبره وجهًا لوجه عن مشاعرك واحتياجاتك، فمن الوارد جدًا أن لا يكون على دراية بتأثير أفعاله عليك.
  • وضع حدود لتعاملك معه: فكن حازمًا وواضحًا بشأن الطريقة التي تحب أن تُعامل بها، ولا تقبل الإساءة بكافة أشكالها.
  • التحكم في ردود أفعالك: يمكنك في بعض الحالات أن تجد الحل لوحدك من خلال التحكم في تصرفاتك معه، فمن الوارد أن تكون أفعالك معزِّزة لسميته، كأن تلبي طلباته جميعها مهما كانت.
  • الاستعانة بمستشاري العلاقات العاطفية: فاستشارة شخص مختص بشكل فردي أو جماعي قد يساعدك في معالجة المشكلات والوصول إلى علاقة ناجحة.
  • إنهاء العلاقة السامة: يعتبر هذا الحل كخطوة أخيرة، في حال استحالة الوصول إلى حلول، لعدم استجابة الطرف الآخر لاحتياجاتك وعدم قابليته للتغيُّر.

المراجع

  1. “Toxic Love: 7 Signs You’re in an Unhealthy Relationship”, purewow, Retrieved 27/2/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت “WHAT IS A TOXIC RELATIONSHIP?”, healthscopemag. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ “Toxic Love: 7 Signs You’re in an Unhealthy Relationship”, purewow, Retrieved 24/2/2022. Edited.
  4. “How to Handle Toxic Relationships”, everydayhealth. Edited.






اللهم اجعلنا ممن ينشرون العلم ويعملون به واجعله حجه لنا لا علينا

تصميم وبرمجة شركة الفنون لحلول الويب