شركة الفنون تصميم وبرمجة التطبيقات

علاج تشقق اليدين

آخر تحديث: 25 مايو 2022
علاج تشقق اليدين

نصائح وإراشادات للتخفيف من تشقق اليدين

تتعدد الطرق والعلاجات المنزلية التي يمكن استخدامها لتخفيف مشكلة تشقق اليدين غير الشديدة،[١] وفي المحاور الآتي ذكر لمجموعة من أبرز هذه الإرشادات:

استخدام كريمات ومراهم الترطيب

ثمة مجموعة من النصائح التي يوصى باتباعها عند استخدام كريمات ومراهم الترطيب لليدين، منها:

  • الحرص على استخدام الكريمات والمراهم عدّة مرات خلال اليوم وبعد الاستحمام، إذْ تعمل منتجات ترطيب البشرة على تكوين طبقة لمنع فقدان الماء والرطوبة عن سطح الجلد.[٢]
  • اختيار المنتجات ذات القوام السميك للحصول على الفعالية المطلوبة.[٢]
  • استخدام المراهم التي تحتوي في تركيبها مادة الفازلين، ويُنصح بوضعه خلال ساعات المساء.[٢]
  • الترطيب مباشرة بعد غسل اليدين، أو استخدام المعقّمات.[٣]
  • استخدام مستحضرات التجميل التي تحتوي على مواد مرطبة، كتلك الموجودة في كريمات ومراهم الترطيب.[٢]
  • اختيار الكريمات والمراهم وتفضيلها على الغسول أو اللوشن في حالات جفاف بشرة اليدين، ويعزى ذلك إلى كوْن اللوشن مستحضر مائي سريع التبخّر، لذا فإنَّ فعاليته علاج تشققات الجلد، وجفافه تكون أقل،[٣] بينما يُمكن الاستعاضة عن استخدام المراهم والكريمات في حالات الجفاف الشديد بالزيوت، كزيت الأطفال، إذْ يستمرّ بقاء الزيت على الجلد لفترة أطول ليساهم في الحفاظ على رطوبة الجلد.[٢]

ويُشار إلى أهمية اختيار المرطبات على احتوائها على عددٍ من المكونات، ومن أهمّ هذه المكونات ما يلي:[٤]

  • زيت الجوجوبا.
  • زيت الزيتون.
  • زبدة الشيا.
  • اليوريا.
  • الهيالورونيك أسيد.
  • حمض اللاكتيك.
  • الجلسرين.
  • اللانولين.
  • الزيوت المعدنية (Mineral oil).
  • ديميثيكون (Dimethicone).

لبس القفازات

يمكن لبس القفازات التي تُستعمل لمرّة واحدة للمساهمة في حماية اليدين المصابة بالجفاف وتعافيها،[٥] إذ يُساعد استخدامها على منع فقدان طبقة الزيوت الموجودة بشكلٍ طبيعيّ على سطح البشرة، خاصةً في حالة غمر اليدين في الماء باستمرار، كما هو الحال عند غسل الأطباق.[٦]

تجنّب الصابون المسبب للجفاف

تتكون بعض أنواع الصابون من مواد تهيّج البشرة، وتتسبب في جفافها، لذلك لا بدّ من الحرص على استخدام أنواع الصابون التي تحتوي على موادّ مرطبة في حالات جفاف اليدين؛ كالزيوت والمواد الدهنية، إلى جانب استخدام كريمات التنظيف أو مستحضرات التنظيف اللطيفة على البشرة، وجل الاستحمام الذي يحتوي على مواد مرطِّبة، كما يفضّل تجنّب استخدام الكحول، والمواد العطرية، والمواد التي تحتوي على مضادات البكتيريا، ومزيلات العرق.[٧]

تجنب التوتر

ينعكس أثر التوتر النفسي سلبًا على البشرة، إذْ يساهم التوتر في تحفيز إفراز مواد كيميائيّة تزيد حساسية الجلد وتفاعله، وصعوبة تعافي مشاكل الجلد وبعض الأمراض الجلدية التي يصاحبها مشكلة الجفاف؛ كالإكزيما، والصدفية، والعدّ الوردي (Rosacea)،[٨] ولهذا ينصح المصاب بجفاف الجلد نتيجة الإصابة بالإكزيما محاولة العناية بالنفس والتقليل من التوتر قدر الإمكان للسيطرة على المشكلة.[٦]

استخدام الضمادة السائلة

من الممكن استخدام مادة سائلة تعمل كالضماد لدهنها على تشققات البشرة الجافة، فتساعد على ضمّ الجلد المتشقِّق لتعزيز تعافيه بصورة أسرع، وعمومًا، عند استخدام الضمادة السائلة يوصى باتباع النصائح الآتية:[١]

  • ضرورة تجنّب استخدام أيّ من الكريمات والمرطبات بالتزامن مع وضع الضماد السائل، وذلك للسماح بالتصاق السائل على الجلد.
  • تطبيق المادة السائلة بناءً على التوجيهات المرفقة مع عبوة الدواء، ويشار إلى أنّ معظمها يوضع بواسطة فرشاة صغيرة مخصَّصة.

نصائح أخرى

من النصائح والإرشادات الأخرى التي يمكن للمصاب تجربتها للتخفيف من جفاف الجلد:

  • التقشير: حيث يساعد التقشير اللطيف على التخلّص من الخلايا الجافّة والميّتة الموجودة على سطح الجلد.[١]
  • استخدام أجهزة ترطيب الهواء: والتي تعمل على ترطيب الجوّ المحيط داخل الأبنية، فالهواء الجافّ يتسبب في زيادة تهيّج البشرة الحساسية، وتفاقم التشققات والحكة في الجلد، مع التأكيد على ضرورة الاهتمام بنظافة الجهاز وتعقيمه باستمرار.[٧]

علاج تشقق اليدين طبيًا

تستجيب معظم حالات تشقق اليدين أو جفافهما بتعديل بعض السلوكيات، واتباع طرق منزلية للسيطرة على المشكلة، ولكنْ، في بعض الحالات يصف الطبيب أنواع معينة من المستحضرات والعلاجات الطبية للسيطرة على المشكلة،[٢] وفيما يأتي بيان تفصيل لها:

  • الكريمات التي يمكن صرفها بدون وصفة طبية، إذ تُساعد على علاج حالات جفاف الجلد الشديد؛ كالتي تحتوي على حمض اللبنيك (Lactic acid)، أو اليوريا وحمض اللبنيك معًا.[٢]
  • الكريمات والمراهم أو العلاجات الأخرى التي تصرف بوصفة طبيّة للمساعدة على علاج مشكلة الجفاف في الحالات الأكثر خطورة وشدّة؛ كالصدفية، وأكزيما الجلد التأتبية (Atopic Dermatitis)، ومرض السمّاك الشائع (Ichthyosis)، ويكون ذلك إلى جانب تغيير نمط الحياة،[٢] ونذكر من العلاجات التي قد يصفها الطبيب إلى جانب المراهم والكريمات المرطبة ما يأتي:[٤]
    • الكريمات التي تحتوي على الكورتيكوستيرويد (Corticosteroid).
    • مثبطات الكالسينيورين (Calcineurin inhibitors).
    • العلاج بالأشعة فوق البنفسجية.
    • المضادات الحيوية في حال إصابة الجلد بالعدوى، سواءً على شكل مراهم أو عن طريق الفم.

دواعي زيارة الطبيب

لا بدّ للمصاب من زيارة الطبيب في حال تسبب الجفاف بانزعاجه، أو في أيِّ حالٍ من الأحوال للكشف عن سبب الجفاف اليدين والتعامل مع المشكلة بناءً على توصيات الطبيب، فقد يكون جفاف الجلد مرتبطًا بمشكلات صحية ذات خطورة، منها:[٩]

  • السكريّ.
  • أمراض الكلى.
  • التهاب الجلد.

بينما يجب طلب الرعاية الطبيّة فورًا في الحالات الآتي ذكرها والتي قد تدلّ على الإصابة بالعدوى:[٩]

  • انتفاخ اليدين.
  • نزيف دموي في اليدين.
  • تكوّن قشور صفراء كلون العسل في أماكن التشققات.
  • ظهور خطوط حمراء على امتداد اليدين والذراعين.

ملخص المقال

تشققات اليدين من الحالات الشائعة التي يعاني منها الأشخاص من مختلف المراحل العمرية لوجود أسباب عديدة ومختلفة، ويُشار إلى أنَّ علاج هذا الجفاف ينطوي على التركيز والاهتمام بترطيب اليدين من خلال استخدام الكريمات والمراهم بشكلٍ متكرّر، وتجنّب تعرّض اليدين للمواد المهيّجة أو للماء باستمرار، واتباع الوسائل التي تساهم في التخلّص من التوتر للسيطرة على مشاكل البشرة ودعم تحسُّنها، كما ويوصى باستشارة الطبيب لمعرفة كيفية التعامل مع المشاكل المزمنة التي قد تكون السبب وراء الإصابة بجفاف الجلد وعدم تحسّن الحالة، وبناءً على ذلك قد يقوم الطبيب بوصف بعض العلاجات والمراهم للعلاج.

المراجع

  1. ^ أ ب ت Kirsten Nunez (28/10/2019), “The Causes of Cracked Skin and the Best Ways to Treat It”, healthline, Retrieved 10/7/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د “Dry skin”, mayoclinic, Retrieved 23/7/2021. Edited.
  3. ^ أ ب “5 Tips to Keep Hands From Drying and Cracking”, rush, Retrieved 10/7/2021. Edited.
  4. ^ أ ب Jessica Caporuscio (12/5/2020), “Causes and treatments for cracked skin on hands and feet”, medicalnewstoday, Retrieved 10/7/2021. Edited.
  5. Emma Hammett (23/3/2020), “How to Avoid and Treat Dry and Chapped Hands”, firstaidforlife, Retrieved 10/7/2021. Edited.
  6. ^ أ ب “How to Heal and Prevent Dry Hands”, healthline, Retrieved 23/7/2021. Edited.
  7. ^ أ ب “Dry skin”, middlesexhealth, 20/8/2019, Retrieved 10/7/2021. Edited.
  8. Carol DerSarkissian (13/6/2021), “Effects of Stress on Your Skin”, webmd, Retrieved 10/7/2021. Edited.
  9. ^ أ ب Sharon Basaraba (18/2/2021), “How to Cope With Painful, Dry, and Cracked Hands”, verywellhealth, Retrieved 10/7/2021. Edited.