موقع اقرا » الحياة والمجتمع » تنمية بشرية » افكار لاستقبال الطالبات اول يوم دراسي

افكار لاستقبال الطالبات اول يوم دراسي

افكار لاستقبال الطالبات اول يوم دراسي


افكار لاستقبال الطالبات اول يوم دراسي تساعد في توفير الجو المدرسي المحبب للطالبات، وتقليل الشعور بالغربة الذي قد تشعر به بعض البنات بعد فترة الإجازة الطويلة، ولا شك أن الأفكار الجميلة التي يتم بها استقبال الطلاب والطالبات في اليوم الدراسي الأول تترك انطباعها في نفسية الطالب، وتزيد من ارتباطه بجو المدرسة والتعليم، وفي موقع اقرا نتعرف على أجمل الأفكار التي يمكن استقبال الطالبات والطلاب بها في بداية العام الدراسي الجديد.

افكار لاستقبال الطالبات اول يوم دراسي

هناك العديد من الأفكار التي يمكن استقبال الطالبات بها في اليوم الدراسي الأول يمكن التعرف عليها فيما يلي:

  • حرص المعلمة على التودد للطالبات وإظهار المحبة والاحتواء لهن، ومن أبرز ما يساعد على ذلك حرص المعلمة أو المعلم على مناداة الطالبات بأسمائهن من خلال تعريف كل طالبة باسمها في أول يوم دراسي، وفي حالة خشية المعلمة نسيان أسماء الطالبات يمكن لكل طالبة كتابة اسمها على ورقة؛ ومن ثم وضعها أمامها لتقرأها المعلمة حتى يثبت الاسم لديها.
  • تعريف المعلمة أو المعلم نفسه للطالبات وراية مسيرته التعليمية والمهنية وأهم المحطات في حياته وهو ما يساعد على توفير الألفة والمحبة بين المعلم والطالبة.
  • وضع بعض أوراق الزينة الملونة على جدران الفصل المدرسي وترتيب المقاعد قبل دخول الطالبات بشكل جيد، مع إعطاء كل مقعد الرقم الخاص به وتلاوته على الطالبة عند دخولها لمنع التزاحم والتنافس بين البنات.
  • التركيز على الأمور المسموح بها للطالبات أكثر من التركيز على الأمور الممنوعة والذي تنفر منه النفوس بطبيعتها، فمثلًا بدلًا من وضع لافتة عن منع مضغ العلكة يمكن وضع لافتة أنه مسموح باستعمال النعناع عوضًا عن العلكة.
  • إشعار الطالبات بالأمان من خلال التركيز على حرص المعلمة عليهن ورعايتها لهن والتركيز على أنها ستبذل كل ما وسعها لتبسيط المادة التعليمية للطالبات وإعادة شرحها، حتى يتم الفهم الكامل لها.

أنشطة اليوم الأول في المدرسة

تنظيم الأنشطة والفعاليات الإيجابية في اليوم الأول للدراسة يساعد في توفير جو من المرح والدفء للطلاب لا سيما الصغار منهن وإشعار الطالب أن المدرسة هي بيته الثاني، وفيما يلي أبرز الأنشطة التي يمكن تنظيمها في أول يوم مدرسي:

  • تقديم الترحيب بالطلاب: قيام المعلم بالترحيب بالطلاب يعطيهم شعور داخلياً بالقيمة والأهمية، كما يشعرهم بالعلاقة الدافئة مع المعلم، ويقلل من جو الدراسة الرسمي.
  • القصص المرحة: من الأمور التي تزيد من إضفاء جو من المرح والسعادة في اليوم الدراسي الأول طلب المعلم من كل طالب أو طالبة رواية قصة طريفة تعرض لها، أو شاهدها خلال فترة الإجازة، وكذلك المعلم يشترك معهم في ذلك النشاط فيروي بعض الأمور الطريفة التي تعرض لها.
  • تدوين الأمنيات في ورقة: يمكن للمعلم أن يطلب من كل طالب كتابة ما يتمنى أن يكونه عندما يكبر، ومن ثم يكتب تلك الأمنيات في ورقة، ويأخذها المعلم ويحتفظ بها حتى نهاية العام الدراسي، ثم يعطي لكل طالب ورقته، وسيشعر الطالب بالفرق بين ما كان يتمناه في أول العام الدراسي، وما يتمناه اليوم في ضوء ما تعلمه أو عرفه من معلومات وثقافة.
  • كتابة الأحاسيس والمشاعر: أيضًا يمكن للمعلم أن يطلب من كل طالب كتابة ما يشعر به في اليوم الدراسي الأول من مشاعر وأحاسيس في ورقة دون كتابة الاسم عليها، ثم يقوم المعلم بقراءة تلك المشاعر على الطلاب ليتعرفوا على أنفسهم بنفسهم دون إحراج.

عبارات تخرج اجمل كلمات ورسائل تهنئة تخرج قصيرة

افكار لاستقبال الطلاب بعد كورونا

لا شك أن فيروس كورونا كان هو أكثر ما شغل العالم خلال الفترة الماضية، وهناك العديد من الأفكار لاستقبال الطلاب بعد الفيروس نتعرف عليها فيما يلي:

  • في الطابور المدرسي من المهم تذكير الطلاب بخطورة الفيروس، وأنه لم ينته من العالم بعد؛ ومن ثم وجب الاهتمام بالتعليمات الصحية.
  • وضع الملصقات العديدة على جدران المدرسة والفصول الداخلية التي توضح حقيقة الفيروس والمخاطر التي قد يسببها وكيفية العلاج والوقاية منه.
  • نشر التعليمات الصحية بين الطلاب عبر حديث المدرسين معهم مثل الاهتمام بغسل الأيدي وعدم العطاس أو السعال إلا في مناديل نظيفة واستخدام الكحول في تطهير الأسطح والأيدي.
  • توفير المطهرات في المدرسة سواء في أماكن تواجد الطلاب، أو في الحمامات على وجه الخصوص وإرشاد الطلاب إلى أهمية استعمالها.
  • توزيعات كتيبات ورقية على الطلاب تحتوي على أهم المعلومات عن الفيروس وكيفية تجنب الإصابة به والأعراض التي قد تظهر على المريض.
  • نشر الوعي الصحي بين الطلاب وإذكاء الشعور بالمسؤولية لديهم من خلال طلب عدم حضور الطالب في حالة الاشتباه في إصابته بالفيروس حتى لا يتسبب في الإضرار بغيره من زملائه.

عبارات تخرج الاطفال من الروضة

استقبال الطلاب في أول يوم دراسي

يمكن تجهيز عدد من الأفكار لاستقبال الطلاب في اليوم الدراسي الأول نتعرف عليها فيما يلي:

  • مراجعة تعليمية بسيطة في اليوم الأول للدراسة عما سبق، وتم دراسته في المادة العلمية دون مشقة على الطالب لتنشيط الذاكرة، ومن خلال هذه المراجعة يتم توجيه الأسئلة للطلاب والثناء على الطالب الذي يجيب.
  • حرص المعلم على إضفاء جو من البساطة بينه وبين الطلاب من خلال التصوير معهم، والذي أصبح متاحًا بالهاتف الجوال، كما يمكن للمعلم طلب التقاط الصور الجماعية لطلاب الفصل، وجعلها خلفية على الحاسوب الخاص بالفصل لزيادة الترابط بين الأصدقاء والزملاء.
  • تركيز المعلم في اليوم الأول على نشر الأفكار الإيجابية والبعد عن الأخلاق السيئة والتحذير منها بلطف ولين مثل التنمر والسخرية الذي قد ينتشر بين الطلاب لا سيما في مرحلة المراهقة وشرح مخاطر ذلك السلوك على الطالب ونفسيته.
  • من باب التبسط مع الطلاب يمكن للمعلم مشاركتهم تناول وجبة خفيفة في مطعم المدرسة يتم من خلالها تبادل الكلمات والحديث بعيداً عن جو الدراسة والتعليم.

القوانين الصفية لرياض الاطفال

استقبال الاطفال اول يوم في الروضة

دخول الروضة بالنسبة للطفل هو نقلة نوعية كبيرة وصعبة في آن واحد، حيث يبتعد عن بيته وأمه لأول مرة لعدد من الساعات، لذلك من المهم الحرص على التعامل بشكل جيد معه في اليوم الأول له في الروضة، وذلك من خلال عدد من الأفكار نتعرف عليها فيما يلي:

  • تشغيل الأناشيد الخالية من الموسيقى والآلات للأطفال في فناء المدرسة وبعد انصراف الطلاب الأكبر سنًا.
  • تقديم الهدايا المحببة للأطفال في الغالب مثل الشوكولاته أو الأقلام المرسوم عليها شخصيات كرتونية لطيفة.
  • قيام معلمة الرسم بتخصيص مكان تستقبل فيه الأطفال؛ ومن ثم تقوم برسم الأشكال الحيوانية أو النباتية على وجوه الأطفال حسب الرغبة مثل رسوم النمر والقطة وغيرها.
  • استقبال الطفل في الفصل المدرسي بابتسامة رقيقة والتربيت عليه والحديث الهادئ اللين معه وتجنب التعصب ورفع الصوت مهما حدث لا سيما في اليوم الأول.
  • جعل الأطفال يختارون أماكن الجلوس المفضلة لديهم دون فرض مقاعد محددة، ويمكن في حالة التعارض بين رغبات الأطفال عمل قرعة لتوزيع المقاعد.
  • الطلب من الأمهات عدم الانصراف من المدرسة في اليوم الأول وإعلام الطفل أن والدته تنتظره ولا مانع من رؤيتها له حتى لا يشعر بالخوف.

عبارات ترحيبية بالطلاب في بداية العام الدراسي وعبارات ترحيبية بالطلاب المستجدين

افكار لاستقبال المعلم في اول يوم دراسي

من المهم أن يكون استقبال المعلم للطلاب في اليوم الدراسي الأول إيجابيًا، حتى يترك الانطباع الجيد في نفسية الطلاب، ومن الأفكار لاستقبال المعلم ما يلي:

  • الدخول إلى الفصل على الطلاب بوجه بشوش وبابتسامة لطيفة.
  • إلقاء التحية على الطلاب بحيث يسمعه الجميع.
  • حرصه على إظهار الاحترام للطلاب والتقدير لهم ولمجهودهم خلال العام الدراسي المقبل.
  • إلقاء كلمة الترحيب على الطلاب بعد التعريف بنفسه والتعرف عليهم.

عبارات الترحيب بالطلاب الجدد في بداية العام الدراسي

في بداية العام الدراسي من المهم توجيه عبارات الترحيب للطلاب، والتي يمكن عرض بعضها فيما يلي:

  • المدرسة فخورة باستقبالكم وتقديم المواد التعليمية التي تساعدكم في بناء مستقبلكم، وهي على ثقة كاملة بقدرتكم على تجاوز الصعاب والاجتهاد للوصول لما تبغون.
  • نيل المطالب والنجاح لا يكون بالتمني، ولكن لا بد من التعب والمثابرة والاجتهاد للحصول على حظ وافر من هذه الدنيا.
  • الأخلاق مقدمة على التعليم، فمن لا أخلاق له لا ينفعه التعليم بشيء، والحرص على مكارم الأخلاق من شيم العقلاء وذوي الفهم.
  • المدرسة بمعلميها لن تبخل عليكم في أي أمر من الأمور، وستحرص على تقديم كل ما ينفعكم في أمر الدنيا والدين.
  • اعتبرونا إخوة كبار لكم أو آباء، ولا تستحوا من طلب أي أمر أو نصيحة فأنتم أمل المستقبل وبناة البلاد في الغد.

وبهذا نكون قد تعرفنا على افكار لاستقبال الطالبات اول يوم دراسي، وأفكار للطلاب في يوم الدراسة الأول، كما تعرفنا على أهم الأنشطة المدرسية التي يمكن تنظيمها وأجمل عبارات الترحيب بالطلاب في اليوم الأول في المدرسة.







اللهم اجعلنا ممن ينشرون العلم ويعملون به واجعله حجه لنا لا علينا

تصميم وبرمجة شركة الفنون لحلول الويب