شركة الفنون تصميم وبرمجة التطبيقات

ادعية لإنجاب مولود ذكر

آخر تحديث: 27 مايو 2022
ادعية لإنجاب مولود ذكر

أدعية الرزق بمولود ذكر جديد

يستطيع كل من الزوجين الدُّعاء بالإنجاب، وبأن يرزقهم الله -تعالى- مولوداً ذكراً، وذلك من خلال أحد الأدعية الآتية:

  • اللهم إني أسألك أن ترزقني ولداً ذكراً يحمل اسمي، ويُبقي ذكري محموداً بين الناس.
  • اللهم ازرقني ولداً واجعله تقياً ليس في خلقه زيادة ولا نقصان، واجعل عاقبته خيراً.
  • اللهم هب لي من لدنك ذكوراً ليكونوا لي عوناً على متاعب الحياة ومشاقّها.
  • اللهم اجعل ما في بطني ذكراً، تام الخلقة، قوي البُنة، وأتمم لي فرحتي بالنظر إليه في القريب العاجل.
  • رب اكتب لي مولودا ذكراً تُفرح به قلبي، وتقر به عيني، واجعله ربي صالحاً مُصلحاً، ومُعيناً لي على نوائب الدهر.

أدعية الزرق بمولود ذكر من القرآن

لم يأتِ دعاء في القرآن الكريم يختصُّ بإنجاب الذرية الذكور دون الإناث، ولا يوجد في القرآن الكريم دعاء الرزق بذكر، ولكن يستطيع المسلم الدعاء بأحد الأدعية الكريمة الواردة في القرآن الكريم للرزق بالذرية بشكل عام، ومنها ما يأتي:

  • (رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاءِ).[١]
  • (رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ)،[٢] وهي دعوة سيدنا إبراهيم عليه السلام.
  • (رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْدًا وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ)،[٣] وهي دعوة سيدنا زكريا عليه السلام.
  • الإكثار من الاستغفار؛ فقد قال الله سبحانه وتعالى: (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا* يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا* وَيُمْدِدْكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا)،[٤] وقال صلى الله عليه وسلم: (مَن لزِمَ الاستغفارَ جعلَ اللَّهُ لهُ من كلِّ ضيقٍ مخرجًا ومن كلِّ همٍّ فرجًا ورزقَهُ من حيثُ لا يحتسبُ).[٥]
  • (لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ)،[٦] وهي دعوة ذي النون عليه السلام؛ فقد قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (دعوة ذي النون إذ دعا ربه وهو في بطن الحوت: لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين؛ لم يدع بها رجل مسلم في شيء قط إلا استجاب له).[٧]

أدعية الرزق بالذرية الصالحة

هناك الكثير من الأدعية الطيبة للرزق وطلب الذرية الصالحة، ومن هذه الأدعية ما يأتي:

  • (رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا).[٨]
  • (اللَّهُمَّ لا مَانِعَ لِما أعْطَيْتَ، ولَا مُعْطِيَ لِما مَنَعْتَ، ولَا يَنْفَعُ ذَا الجَدِّ مِنْكَ الجَدُّ).[٩]
  • (اللَّـهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاءُ وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَن تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَن تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ).[١٠]
  • (لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ العَظِيمُ الحَلِيمُ، لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ رَبُّ العَرْشِ العَظِيمِ، لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ رَبُّ السَّمَوَاتِ وَرَبُّ الأرْضِ وَرَبُّ العَرْشِ الكَرِيمِ).[١١]
  • (ما أصاب عَبْدًا هَمٌّ ولا حُزْنٌ فقال: اللَّهمَّ إنِّي عَبْدُك، ابْنُ عَبْدِك، ابْنُ أَمَتِك، ناصِيَتي بيَدِكَ، ماضٍ فيَّ حُكْمُك، عَدْلٌ فيَّ قَضاؤكَ، أسأَلُكَ بكلِّ اسمٍ هو لك، سمَّيْتَ به نفْسَك، أو أنْزَلْتَه في كِتابِك، أو علَّمْتَه أحَدًا مِن خلْقِك، أو اسْتَأْثَرْتَ به في عِلْمِ الغَيبِ عِندَك؛ أنْ تَجعَلَ القُرآنَ العظيمَ رَبيعَ قَلْبي، ونُورَ صَدْري، وجَلاءَ حُزْنِي، وذَهابَ هَمِّي).[١٢]
  • (يا حيُّ يا قيُّومُ برحمتِكِ أستغيثُ، أصلِحْ لِي شأنِي كلَّهُ، ولا تكِلْنِي إلى نفسِي طرْفةَ عيْنٍ).[١٣]
  • اللهم إني أسألك، لك الحمد، لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك، بديع السموات والأرض، يا ذا الجلال والإكرام، يا حي يا قيوم، اللهم أسالك الرزق بالذرية الصالحة الطيبة.
  • يا ربنا ورب كل شيء ومليكه، سبحانك تباركت وتعاليت، اللهم إني أسألك الإنجاب والرزق بالذرية الصالحة التي تسعدني في الدنيا، وتكون عوناً لي في ديني ودنياي.

أدعية تسهيل الحمل والولادة

تستطيع المرأة أن تدعو الله -تعالى- بأن يُعينها في حملها، وأن يُسهله لها بأحد الأدعية الآتية:

  • رب ثبت لي حملي، ويسّر لي أمري، وسهّل لي ولادتي.
  • يا من تقول للشيء كن فيكون، اللهم يا ذا العرش العظيم، يا قوي يا رحمن يا رحيم، يا ذا العرش المجيد، أسألك الذرية الصالحة والولد الصالح، وأنا في أحسن حال.
  • اللهم يا سامع الدعاء، ويا مجيب المضطر إذا دعاه، اللهم رحمتك أرجوك فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين، اللهم متّع روحي وفرّح قلبي بالذرية الصالحة الطيبة، واجعل حملي هيناً يسيراً.
  • اللهم أنت سبحانك المعطي، الكريم، السميع، البصير، القادر، القدير، أنت الرحمن، الرحيم، الجبار، الحي، القيوم، ذو الجلال والإكرام، اللهم أسألك بقدرتك التي قدرت بها على جميع خلقك، وأسألك اللهم برحمتك التي وسعت كل شيء، أن تمنّ عليّ بالذرية الصالحة، وأن تفرحني بالإنجاب، وأن تجعل ولادتي سهلة ومُيسّرة، يا أرحم من سُئل، وأكرم من أجاب.
  • اللهم يا فعالاً لما تُريد، يا مجيب دعوة المضطر إذا دعاك، اللهم أسالك الذرية الصالحة الطيبة، وأسألك الإعانة والتيسير في ولادتي وحملي.
  • اللهم اجعل لي حملي خفيفاً سهلاً، ولا تُشقني به يا أرحم الراحمين.

المراجع

  1. سورة آل عمران، آية: 38.
  2. سورة الصافات، آية: 100.
  3. سورة الأنبياء، آية: 89.
  4. سورة نوح، آية: 10-12.
  5. رواه ابن حجر العسقلاني، في تخريج مشكاة المصابيح، عن عبدالله بن عباس، الصفحة أو الرقم: 2/448، حسن.
  6. رواه شعيب الأرناؤوط، في تخريج سير أعلام النبلاء، عن جد إبراهيم بن محمد بن سعد، الصفحة أو الرقم: 1/94، صحيح.
  7. رواه ابن حجر العسقلاني، في الفتوحات الربانية، عن سعد بن أبي وقاص، الصفحة أو الرقم: 4/11، حسن.
  8. سورة الفرقان، آية: 74.
  9. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن المغيرة بن شعبة، الصفحة أو الرقم: 844، صحيح.
  10. سورة آل عمران، آية: 26.
  11. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عبد الله بن عباس، الصفحة أو الرقم: 2730، صحيح.
  12. رواه شعيب الأرناؤوط، في تخريج زاد المعاد، عن عبد الله بن مسعود، الصفحة أو الرقم: 4/182، إسناده صحيح.
  13. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم: 5820، حسن.