شركة الفنون تصميم وبرمجة التطبيقات

أسباب الجفاف العاطفي بين الزوجين

آخر تحديث: 10 يونيو 2022
أسباب الجفاف العاطفي بين الزوجين

الجفاف العاطفي

قد يحدث برود وفتور في العلاقة الزوجية بعد فترة من الزمن، وهو ما يسمى بالجفاف العاطفي، وتكون له علامات واضحة، مثل ابتعاد كلا الشريكين عن بعضهما البعض، وعدم قضاء الكثير من الوقت سويًا، وعدم الشعور بالسعادة عمومًا، وللجفاف العاطفي أسباب عدة يجب معرفتها جيدًا ليتمكن الزوجان من حلها وتخطي هذه المرحلة الصعبة.

أسباب الجفاف العاطفي بين الزوجين

تتضمن أسباب الجفاف العاطفي ما يأتي:[١][٢]

البعد

يعتبر بعد المسافة بين الزوجين من أهم الأسباب التي تؤدي إلى الجفاف العاطفي بينهما، وذلك لأنّه يخلق فجوة كبيرة بين أي زوجين يصعب التعامل معها، فكما يقال البعيد عن العين بعيد عن القلب، لذا يجب على الزوجين محاولة التغلب على البعد حتّى لا يصلا إلى مرحلة الجفاف العاطفي في علاقتهما.

عدم الاهتمام

يُعزّز الاهتمام والتواصل بين الزوجين الحب والمودة والمشاعر الدافئة بينهما، ولكنّ الإهمال بين الزوجين وعدم اهتمام كل منهما بالآخر يؤدي إلى حدوث الجفاف العاطفي وفتور العلاقة بينهما، فغياب الاهتمام يُعدّ سبباً مهماً من أسباب البرود بين الزوجين.

انتهاء الحب

يمكن أن يحدث بعد الزواج حالة من الملل بين الزوجين، إذ يعتبر الملل أكبر عدو للحب وللمعاني الجميلة التي تربط بين الزوجين ويؤدي ذلك إلى الجفاف العاطفي، كما يمكن أن تؤدي تصرفات الزوجين وعدم الاهتمام بالأمور التي يمكن أن تبقي الحب حيّاً إلى انتهاء الحب بينهما وحدوث الجفاف العاطفي.

المبالغة في التوقعات

في بعض الأحيان يكون لدى الزوجين توقعات مسبقة عن طبيعة الحياة الزوجية، ويحدث في بعض الأحيان أن يبالغ الزوج أو الزوجة أو كلاهما في حجم هذه التوقعات، ولكنّ هذه التوقعات سرعان ما تتحطم بعد الاصطدام بالواقع وما يترتب عليهما من التزامات أسرية كثيرة، وذلك يؤدي إلى ابتعاد الزوجين عن بعضهما البعض وحدوث الجفاف العاطفي بينهما.

عدم التعبير عن المشاعر

يحدث أحياناً أن يتربى أحد الزوجين في بيئة عاطفية جافة لا يتم فيها التعبير عن مشاعر الحب من خلال الكلام، وبالتالي يعتاد الزوجان على عدم التعبير عن عواطفهما لبعضهما، ويكثر حدوث ذلك مع الأزواج الذين عاشوا تجربة عائلية سيئة مع والديهما.

المبالغة بالاهتمام بالأبناء

يؤدي اهتمام الزوجة المبالغ به بالأبناء أحياناً إلى إهمال زوجها، بسبب اعتقادها أن الأولى باهتمامها هم الأبناء، وفي المقابل ينشغل الزوج بعمله ليؤمن احتياجات الزوجة والأبناء، وبنفس الوقت يقضي أوقات فراغه مع أصدقائه، ومع الوقت ينسى الزوجان واجباتهما العاطفية تجاه بعضهما، وتصبح اهتماماتهما بعيدة عن علاقتهما الزوجية ممّا يؤدي إلى حدوث الجفاف العاطفي بينهما.

الانشغال بمواقع التواصل الاجتماعي

يمكن اعتبار التطور التكنولوجي وظهور مواقع التواصل الاجتماعي من أهم الأسباب التي قد تؤدي إلى الجفاف العاطفي بين الأزواج، حيث ساهمت مواقع التواصل الاجتماعي مثل الفيسبوك وتويتر وغيرها من التطبيقات في زيادة المسافة العاطفية بين الزوجين، وذلك نتيجة انشغال الزوجين في محتويات هذه التطبيقات والابتعاد عن الحياة الواقعية.

الاعتياد

إنّ اعتياد كلًا من الزوجين على الآخر والتعود على وجوده يؤدي إلى حدوث الجمود العاطفي، حيث يمكن لطول العشرة بين الزوجين أن تتحول إلى روتين ممل، فبعد فترة من الزواج يحفظ كلا الزوجين الآخر ويقل الكلام بينهما ويحل الرمز مكان الكلمة، حيث تغني نظرة العيون والبسمة عن الكلام، ولكن من الضروري أن يعرف الزوجان أنّه لا بديل عن الكلام الرقيق بينهما.

المراجع

  1. “5 Reasons Someone Close May Become Emotionally Distant”, psychologytoday, Retrieved 24/3/2022. Edited.
  2. “The Emotionally Distant Husband”, marriagemissions, Retrieved 24/3/2022. Edited.