شركة الفنون تصميم وبرمجة التطبيقات

أسباب أحلام اليقظة

آخر تحديث: 22 سبتمبر 2022
أسباب أحلام اليقظة

أحلام اليقظة

تُعتبر أحلام اليقظة بأنها الشكل الأكثر شيوعًا لحالة تغيّر الوعي عند الأشخاص خلال اليوم، ويُعرف الوعي بأنه مستوى إدراك الإنسان لما يدور حولهُ من مؤثرات في البيئة المحيطة له في جميع الأوقات، قد يتأثر الوعي بالعديد من الأمور التي قد تؤدي إلى تغيّره، وكثيرًا ما يتغير الإدراك لدى الإنسان على مدار اليوم، فالنوم من أشهر الأمثلة التي تؤدي إلى تغيّر في حالة الوعي لدى الإنسان، وعادةً ما تحدث أحلام اليقظة عند الإنسان عندما يُزيل الانتباه عن العالم الخارجي والتركيز في التفكير بالأحلام والخيالات ليدخل الشخص في أحلام اليقظة، وفي هذا المقال سيتم ذكر أسباب أحلام اليقظة.[١]

أسباب أحلام اليقظة

تؤدي أحلام اليقظة إلى تحويل انتباه من العالم الخارجي المحيط فيه إلى عالم الداخلي الخاص فيه، والذي يضم الأفكار والخطط المستقبلية لحياتهِ القادمة، وفي ما يأتي بيان لأسباب أحلام اليقظة:[٢]

  • يعد أهم أسباب أحلام اليقظة هي عدم قدرة الدماغ على التركيز لفترات زمنية طويلة، لذلك قد يحتاج إلى أخذ الراحة والمتمثلة بأحلام اليقظة، تُعطي هذه الأحلام مؤشرًا قويًا للعقل ليكون نشيطًا ومجهزًا بشكل جيد للأفكار الإبداعية، وهي حالة من الهفوات العابرة التي تُغيّر انتباه الشخص من العالم الخارجيّ إلى العالم الداخليّ.
  • في بعض الحالات قد يكون السبب في أحلام اليقظة هي كثرة التفكير الصامت، عادةً ما يحدث التفكير الصامت في العقل عند التعرض للضغط والتعب، مما يؤدي إلى فصل الشخص عن الواقع وجعلهِ في أحلامهِ وعالمهِ الخاص.
  • قد يحتاج الشخص إلى إراحة دماغهِ، وذلك نتيجة تعرضهِ للعديد من المؤثرات الخارجية المُتعبة فيأخذ قسطًا من الراحة ممثلًا بأحلام اليقظة.

مضاعفات أحلام اليقظة

قد يعتبر البعض ان أحلام اليقظة هي حالة نفسية، وقد تؤثر أحيانًا على الحياة الطبيعية للمُصاب، في بعض الأحيان قد تُثير أحداث الحياة الحقيقية أحلام اليقظة مثل؛ موضوع المحادثة، أو المنبهات الحسية كالضوضاء، وقد يواجه الشخص المُصاب بأحلام اليقظة والتي تؤثر على حياتهِ من صعوبة في إتمام المهام اليوميّة، أو صعوبة في النوم، أو قد يرغب بالبقاء في أحلام اليقظة لفترة زمنية طويلة دون الخروج منها، فقد تؤدي أحيانًا إلى زيادة خطر الإصابة بمضاعفات وأمراض أخرى، ومن أهمها:[٣]

  • اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط.
  • الاكتئاب.
  • الوسواس القهريّ.

إلى الآن لم يتم تقديم علاج فعّال لأحلام اليقظة والتي قد تؤثر على الحياة الحقيقة، ولكن تبين في دراسة أجريت أن دواء الفلوفوكسين وهو من الأدوية الفعّالة لعلاج الوسواس القهريّ أنهُ قادر على تخفيف أعراض أحلام اليقظة، وقد يُنصح بالاشتراك في مجموعات دعم تُساعد في تعليم المريض على طريقة ليتحكم في أحلام اليقظة والأعراض الناتجة عنها.

فوائد أحلام اليقظة

ولكن على الجانب الآخر فإنها لأحلام اليقظة العديد من الفوائد التي تُساعد في تعزيز الإبداع وتحقيق الأهداف، وفي تخفيف الملل وغيرها من الأمور في الحياة اليومية، ومن أهم الفوائد ما يأتي:[٤]

  • استرخاء: قد تُعتبر أحلام اليقظة مثل التأمل تُساعد في جعل الدماغ يأخذ قسط من الراحة، كما ويُساعد في تخفيف التوتر والقلق، قد يستفيد منه البعض في علاج أمراض القلق، وأمراض الرُهاب.
  • يُعزز الإبداع: قد تساعد أحلام اليقظة في تعزيز التفكير الإبداعي للأشخاص مثل الرساميين والكُتاب، وقد يُساعد في تحقيق الأهداف.

فيديو عن أسباب أحلام اليقظة وعلاجها

في هذا الفيديو يتحدث اختصاصي الطب النفسي وعلاج الإدمان الدكتور محمد شكّور عن أسباب أحلام اليقظة وعلاجها.[٥]

المراجع[+]

  1. “What is Daydreaming in Psychology? – Definition & Disorder”, www.study.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  2. “What causes daydreaming?”, www.quora.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  3. “Maladaptive Daydreaming”, www.healthline.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  4. “Why Does Daydreaming Get Such a Bad Rap?”, www.webmd.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  5. “أسباب أحلام اليقظة وعلاجها”, youtube.com, Retrieved 14-04-2020.